Take a fresh look at your lifestyle.

إطلاق مبادرة الحد من زواج القاصرات “بنتك طفلة” في حزب العدل (صور)

18

أطلقت أمانة التنمية المجتمعية بحزب العدل، اليوم الأربعاء 22 يونيو 2022، حملة توعوية للحد من زواج القاصرات، من خلال مبادرة تحمل شعار “بنتك طفلة مش زوجة”، وذلك ضمن مشروع توعوي شامل لكل القضايا والظواهر المجتمعية.

بدأت الفاعلية التي أدارها عبد العزيز الشناوي، الأمين العام لحزب العدل، بكلمة للكاتبة إسراء عبد الحافظ، مسئول أمانة التنمية المجتمعية بحزب العدل، والتي أكدت أن الزواج المبكر له العديد من الأثار السلبية على المجتمع بالكامل وخصوصا الفتيات لما تتعرضن له من ضغوط فسيوليجية ونفسية في مراحلها العمرية المبكر.

حزب العدل
حزب العدل

وأضافت إسراء عبد الحافظ، في كلمتها، أنه على الرغم من أضرار الزواج المبكر؛ إلا أن هذه الظاهرة ما زالت منتشرة، لأن بعض المجتمعات ترى أن الدور الوحيد للفتيات والنساء هو أن تتزوج وتنجب العديد من الأبناء وتقوم بتربيتهم إلى جانب المهام المنزلية والزوجية واعتقادهم بأن الزواج هو أعظم انجاز تستطيع أن تحققه الفتاة.
وخلال كلمته أكد النائب أحمد قناوي، نائب رئيس حزب العدل، و عضو مجلس الشيوخ، على أهمية ملف “الزواج المبكر”، مشيرًا إلى أن الدولة على مستوى التشريع عدلت سن الزواج من 16 إلى 18 للحد من هذه الظاهرة الخطيرة.

وتابع “قناوي”، خلال كلمته، أن 40% من الزواج سنويا عبارة عن زواج قاصرات، وزواج القاصرات موجود بكثافة في الصعيد، موضحًا أن أخطار هذه الظاهرة يشمل جانب نفسي وجانب عضوي، متمثلا في الأضرار التي تقع على الجهاز التناسلي بالنسبة للفتيات الصغيرات حال زواجهن مبكرًا.

حزب العدل
حزب العدل

واستنكر عضو مجلس الشيوخ، خطورة النسب والأرقام المتعلقة بظاهرة الزواج المبكر، مؤكدًا أن نسبة 66% من إجمالي ضحايا الظاهرة يتم زواجهم في سن 10 سنوات و11 سنة، متسائلًا: كيف تتزوج فناة في هذا السن المبكر؟.

وتحدثت الدكتورة كريمة الحفناوي، عن أن ظاهرة زواج القاصرات قضية مهمة للغاية، وبالفعل تحتاج للطرح والمناقشة، منوه إلى أن حزب العدل –صاحب المبادرة- يشارك في كل القضايا المهمة ويستحق الثناء والشكر.

وأضافت أن آخر إحصاءات الخاصة بالتعداد السكاني كان في 2017، وأكدت أن من هم أقل من 15 عاما 32 مليون و400 ألف، منهم 15 و700 إناث، و16 مليون و700 ألف، وهناك 118 ألف حالة زواج للقاصرات سنويا بإجمالي 40% من حالات الزواج ومعظم الزواج للقاصرات أقل من 15 عاما.

وبدوره تحدث النائب عبد المنعم إمام، رئيس حزب العدل، عن ظاهرة زواج القاصرات، قائلاً إننا في مصر شهدنا نسبة كبيرة جدًا من الطلاق العام الماضي حيث حدثت 222 ألف حالة طلاق.

وتابع رئيس حزب العدل، أن البعض يتحدث البعض عن أن زواج الصغار المقصود به أن الأب يزوج ابنته الصغيرة من أجل التخلص من الانفاق عليها، متسائلًا: كيف سيصبح حال الأب إذا عادت له ابنته مطلقة بعد عام ومعها طفلها الصغير؟، حتما ستكون القضية أكبر وأصعب.

واختتمت الفاعلية بجلسة حوارية لجميع الضيوف المشاركين لمناقشة أهداف الحملة وأسباب زواج الفتيات الصغيرات في سن مبكر، وأيضا الأضرار الناتجة عن زواج الفتيات الصغيرات سواء الأضرار الجسدية والصحية والنفسية وأيضًا الأضرار الاجتماعية والقانونية، وأعقبها طرح التوصيات الخاصة باللقاء.

وحضر الفاعلية وشارك فيها كل من الدكتورة كريمة الحفناوي، والإعلامي حازم توفيق، والدكتورة ريهام الشبراوي، أمين المرأة بحزب الإصلاح والتنمية، والدكتورة دينا سمير بخيت، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الطريق إلى المستقبل للتنمية والتطوير، والكاتبة الصحفية ليلى حسين، وإبراهيم مطر، أمين العلاقات الخارجية الأمانة العامة حزب الحركة الوطنية، وشيماء محسب، المنسق العام لمشروع وطن بالبحيرة.

وشارك أيضًا بالحضور الدكتورة مها السيد أمين المرأة بالحزب العربي للعدل والمساواة، والإعلامية سارا الحديدي، والنائبة زينب السلايمي، مساعد رئيس حزب العدل لشئون ذوي الهمم، والدكتورة سلوى عثمان، أمين المرأة بأمانة الإسكندرية بحزب العدل، وحسام حسن، أمين العمل الجماهيري بالأمانة العامة للحزب، وبعض من كوادر الحزب الشبابية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.