Take a fresh look at your lifestyle.

الدكتورة رحاب غزالة تكتب: كل دقيقتين حالة انفصال.. الطلاق يهدد المجتمع

84

ترتفع معدلات الطلاق في مصر إلى حد أصبحت ظاهرة متفشية، وصلت معدلاتها إلى الذروة في مجتمع عُرف قديماً بترابطه وقوته.

حيث تحول للزواج إلى مجرد عقد، يتفق فيه طرفاه على الطلاق والترتيبات اللاحقة بدلا من التوافق حول أسلوب الحياة والتفاهم. مع تزايد وتنوّع حالات الطلاق في مصر، يتم طرح الكثير من التساؤلات حول أسباب تلك الظاهرة، وكيفية معالجتها؛ خاصة بعد صدور تقرير أخير يكشف أنّ حالات الطلاق وصلت إلى حوالي 213 ألف حالة عام 2020 بواقع حالة كل دقيقتين.

وقال اللواء خيرت بركات، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجّه الجهاز بإمداد لجنة إعداد قانون الأحوال الشخصية بالمعلومات اللازمة، موضحًا أن الجهاز يمتلك قاعدة بيانات كاملة بمسألة الزواج والطلاق.

وأضاف بركات أن الجهاز يصدر نشرة خاصة بالزواج والطلاق، وأهم المؤشرات الخاصة بالطلاق والزواج في 2020 توضح أن عدد عقود الزواج خلال 2020 بلغ 876 ألف عقد، ثم 880 ألف خلال عام 2021، بينما بلغت بيانات الطلاق 222 ألف حالة خلال 2020، ثم ارتفعت بنسبة 13% لتبلغ 245 ألف حالة خلال 2021.

ولفت رئيس الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء،إلى أنه «وفقًا لبيانات 2020 تحدث حالة طلاق كل دقيقتين، وحوالي 25 حالة في الساعة، و638 حالة، وأكثر من 18 ألف حالة في الشهر». وأوضح أن مصر تشهد من 24 إلى 25 حالة طلاق أمام كل 100 حالة طلاق، وفقًا لبيانات 2020، مشيرًا إلى أنه من المتوقع ارتفاع نسب الطلاق خلال بيانات 2022 المقرر إصدارها في 30 من الشهر الجاري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.