Take a fresh look at your lifestyle.

الدكتورة ليندا توفيق تكتب لـ المصري.. قواعد الاحتراف الرياضي والنظم الرأسمالية 

80

إن تأثير الرياضة قد صار تأثيرا جليا في كل ميدان من ميادين الحياة وهذا التأثير على الرغم مما يحمله من عناصر إيجابية إلا أنه أدى بصورة أو أخرى إلى تعقيد المشهد الرياضي، اذ بات مرتبطًا بآليات كل واحد من هذه الميادين مما خلق مشاكل تنظيمية للمؤسسات الرياضية على مستويات كثيرة تبدأ من فهم العلاقات المرتبطة بالمؤسسة الرياضية المنتمي اليها صعودًا إلى المشاكل الدولية بين اللجان الاولمبية الوطنية واللجنة الاولمبية الدولية من جهة القوانين وما يترتب على مسألة التعارض بين هذه وتلك ومن ثم الدخول في نفق العقوبات على خلفية ذلك التعارض .

 

غير أن الرياضة باتت مهنة عملية تستهدف العمل بصورة منتظمة أمام عائد مادي يحدد بصورة تعاقدية بين اللاعب و المؤسسة الرياضية المتعاقد معها  ومن ثم فإن الرياضة بصورة تكاملية تحولت إلي نظام رأسمالي الأمر الذي يترتب عليه أن المؤسسات الرياضية يجب أن تتغير فلسفتها من مؤسسات لاتستهدف الربح إلي مؤسسات تحقق أرباحاً مالية .

 

وهنا يجب أن نشير إلى أن الأركان الأساسية لمنظومة الاحتراف يحب أن تصبح واضحة المعالم بعيدة عن  الإطار التقليدى بحيث تكون فاعلة في أن تحدث نقله نوعية تساير التقدم والتغيرات السريعة المتلاحقة من حولنا معتمدة علي ضرورة وجود قاعدة تشريعية أو دعامة تشريعية تتواكب مع العالمية .

 

فقد أصبحت الرياضة الآن علم قائم بذاته ، ومجالا من أهم مجالات التنمية والاستثمار العالمي .

 

إننا لكي نضع القواعد  الأساسية التى يقوم عليها التشريع الرياضى علينا أن نراعي مبدأ استقلالية المؤسسات الرياضية إضافه إلي  المحافظة على ديمقراطية المؤسسات العاملة في مجال الرياضة وخاصة الأندية الرياضية لما لها من قاعدة شعبية كبيرة تمثل الرأي العام فضلا عن  الأعضاء المشتركين بها .

 

إن النشاط الرياضى فى عصرنا الحديث والمجتمع الرياضى بمقوماته ومفهومه ااحديث ينمو ويتطور ذلك بعد ان تعددت مجالاته وفق أطارا علميا وانتشارا جماهيريا وارتباطا عالميا حيث أصبح له صحافتة وإعلامة المتخصص و المستقل والذي بات يمثل مساحة كبيرة فى جهاز الإعلام اليومى. ،

 

فقد سمح للاحتراف بإقتحام الألعاب الأولمبية والذي يفرض سيطرته فى التسويق والإستثمار الرياضى المحترف ، كما ارتبط اسمه فى الدعاية والإعلان ، وظهور التأمينات على الرياضى المحترف كما انه ساهم بشكل كبير فى تنظيم حياة الرياضى المحترف ، كمهنة يباشرها فى نشاط متخصص محدد بصفة منتظمة بهدف تحقيق عائد مادى الأمر الذي يدعو اللاعب الي تطوير  إمكانياته اضافة إلي التفرغ التام والإلتزام بتنفيذ بنود العقد المتفق عليه فى المدة المحددة .

 

لقد إتخذ الإحتراف منعطفا جديداً وذلك منذ  أن عرفت اللجنة الأوليمبية منعطفا جديدا والذي ظهر جليا مع وصول رجل الأعمال الأسبانى خوان أنطونيو سامرانش على رأس هرم اللجنة الأولمبية ، ما كان إيذانا بنهاية مبدأ رياضة الهواة ، وتحقيق المكاسب المالية من خلال الدورات الاوليمبية والتي حققت طفرة ونقلة نوعية في اقتصاديات العديد من الدول ولعل الصين هي أبرز النماذج في ذلك الأمر لما حققته من طفرة اقتصادية بعد دورة بكين 2008.

 

ولكى نقترب من الحد الفاصل بين الاحتراف و الهواية سوف نتحدث لاحقا عن نموذجا مفصلا يوضح كيفية الوصول إلى فهم المتطلبات اللازمه لتحقيق  الاحتراف .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.