Take a fresh look at your lifestyle.

أُريدُ رجُلاً !!.. للكاتبة شيماء جاويش

34
أُريدُ رجُلاً !!
بل أُريدُ رجلاً …
يعشق فى كل المعانى …
أُريدُ رجلاً …
يمسُّهُ الجُنون بِحُبِّى …
فيُضحٍكُنى جُنُونه … وأعبث بوجدانُه …
أُريدٌ رجُلاً …
يحتضٍنُ يدى فى أزماتُه وأزماتِى …
يغزو حياتِى … وأغزو حياتُه …
يفتحُ سِجٍلَّاً جدِيداً… لِذِكرياتُه وذكرياتِى …
أكونُ فى كل إتِجاهاتُه … أكون كل أوقاتُه وإهتماماتُه …
أُريدُ رجُلاً …
يحتوينى فأحتويه …
يُلهِمُنى فأعطِيه …
يسكُبُنى فى قلبُه … يسرحُنى فى عقلُه …
يشُدُّنى بِقُوة …
أٌريدُ رجُلاُ …
يُعامِلُنى كطِفلة مرة … وإمرأة مرة … وحبيبتُهُ مرات …
أُريدُ رجُلاً …
يتلَصَّصُ على مُشَاعِرِى …
لِيعلَمُ مِقدار حُبِّى لهُ …
أُريدُ رجُلاً …
دائِماً في حياتِى … محفُوراً فى عقلِى …
موجُوداً في كُل قراراتى …
يُفاجِئُنى دائِماً بِلِقاءاتُه … يؤنِسُنى بِحِكاياتُه…
فى الحقيقة !!
أُريدُ رجُلاً …
فى حالةِ عِشقٍ دائِم …
مُلتَهِبُ العواطِف … دائِماً مُشتاق …
أكُونُ أقدارُه … أكونُ أحلامُه …
أكونُ فى حياتُه كفصُولِ السنة …
لا يتحكَمُ في مِيقاتِها …
أُريدُ رجُلاً …
يكتشِفُنِى… يعرِفُ كُل مزاجاتِى …
يندمِجُ مع كُل أجوائِى … يُشارِكُنِى إِهتِماماتِى …
أُريدُ رجُلاً …
يغضَب … يثُور … يحتَدّ …
عِندَمَا أتَغَافَلُ عِندَ لِقائِه … ولا أقُولُ لهُ …”حبيبى “…
أُريدُ رجُلاً …
يحتَاجُنِى دائِماً …
يُطالِبُنِى دائِماً … ألَّا أكُفُ عن عِشقُه …
يُشعِرُنِى دائِماً بالدِّفء …
بالمرح … بالحب ❤❤
أُريدُ رجُلاً …
أذُوبُ في عَينيهِ …
أخْجَلُ عِندما يَرمُقُنِى … وتتخَلَّلُنِى نظَرَاتُه …
أُريدُ رجُلاً …
أندمِجُ معهُ فى كُل أوقاتُه …
وأمتزِجُ معهُ فى كُل حالاتُه …
أكونُ بطلة فى جبهاتُه … وسِّر كل إنتِصاراتُه …
لا أُريدُ رجُلاً …
لا يهِمُّهُ سِّوى لونُ شَعرِى … ومَوضَة فُستانِى …
فأنا حَواءُ الأُولى … بِلا قِناع …
لَم يَمضِ علىِّ أىِّ زمن …
لَم يمُر بِىَ الوقت …
أُريدُ آدم الأول …
الذِى إِحتارَ مَعَهُ الزمن فَلَم يَتَغَيَّر …
أُريدُ آدم بِلا ضَلع …
فأنا ضِلعَهُ المَفقُود …
❤❤❤
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.