Take a fresh look at your lifestyle.

وائل عبد العزيز يكتب: “كله بوقته”

22

أنا اشتغلت كل حاجة ممكن لك أنت تتخيلها من وأنا عندي ١٣ سنة وكنت بدرس وبشتغل وبدفع مصاريف جامعتي .. وعشت لوحدي نص عمري تقريبا واتعلمت اقتصد وادفع فواتيري من وأنا ٢٠ سنة وقابلت أيام عجاف وأيام نجاحات وأول واحد في إخواتي عملت فلوس من صغري.

 

عشت واتمتعت وسافرت ولفيت ونجحت وفشلت وكنت دائما أول الموجودين في حل المشاكل والازمات قبل وجودي في الفرح والضحك .. قابلت كل مشاكلي برجولة ووقفت فيها للآخر وكنت شايل روحي على كفي قدام حماية أهلي وناسي قدامً أكبر شخصيات في الدولة قوة ومنصب.. وكنت لوحدي مكنش في ضهري غير ربنا ..

 

عمري ما طلبت حاجة من حد وكنت بعمل الي عليا دائما في السعي زاي أي حد بيدور ينجح ويكبر في مجاله .. واتحاربت وما زلت بتحارب ولسه واقف رغم كل الطعنات الي في ضهري ومكمل .

 

قابلت كل انواع البشر وربنا بس الي دلني علي التعامل مع كل دول .. اتقال عليا كل ما يخطر على بالك وعلي كل المقربين ليا .. عمري ما رديت والمرة الوحيدة الي فكرت أرد فيها ركبت الغلط وبردو سكت حفاظا لماء الوجه .. ومازلت ساكت عن كل الحقايق لاني سايب كل حاجة للزمن هو كافي لوحده يظهر الحقايق وعمري ما استعجلت شيء .. لاني ماشي بقناعة ” كله بوقته “.. فا مش هتيجي انت بعد السن ده وخبرة السنين تحور عليا بكلمتين عيب !؟.. والكدب ملوش رجلين وبردو كله بوقته .

والكلام دهً ملوش ربط باحداث اي شيء عشان انا عارف الساده الصحفيين بتوع شعللوها.

مقال منقول من الصفحة الشخصية للفنان وائل عبد العزيز في فيسبوك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.