Take a fresh look at your lifestyle.

الإعدام لـ«بلطجي الفيوم» وسجن 5 آخرين.. قتل زوجته وحماته واحتجز رهائن

6

كتب: محمد عبد العزيز

قضت محكمة الجنايات بالفيوم، اليوم السبت، والمُنعقدة بالدائرة برئاسة المستشار جنيدي الوكيل، وعضوية المستشارين علاء عبد الوهاب، أحمد ممدوح، ووسيم إسكندر، بـ الإعدام شنقًا للمتهم «أيمن.ع.ا»، والمعروف إعلاميًا بـ«بلطجي الفيوم»

كما قضت محكمة الجنايات بالفيوم، بسجن شقيقته «صابرين.س.ع»، عامين، وسجن «محمد.أ.س»، و«محمد.س.م»، و«إمام.س.م»، بالسجن 15 عامًا، و«إيهاب.م.ذ»، بالسجن 3 سنوات، والزامهم جميعا بالمصاريف الجنائية.

وصدر الحكم في القضية رقم 35004 لسنة 2021 جنايات الفيوم، المُقيدة برقم 2224 لسنة 2021 كُلي الفيوم، والمتهمين فيها بقتل زوجته وحماته واحتجاز رهائن، وإصابة آخر بطلق ناري، والتعدي أيضًا على شقيقة زوجته وابنتي زوجته الطفلتين.

وقضت محكمة جنايات الفيوم، في 9 من مايو 2022، خلال الجلسة الثالثة لمحاكمة المتهم، برئاسة المستشار جنيدي الوكيل، رئيس المحكمة، والمستشارين علاء محمد عبد الوهاب، وأحمد ممدوح مرسي، ووسيم إسكندر، ووكيل نيابة طارق السيد أحمد، وأمانة سر حازم السيسي، وسكرتارية تنفيذ صالح كيلاني، بإحالة أوراق المتهم «أيمن.ع.ا»، و 5 آخرين إلى فضيلة المُفتي لإبداء الرأي الشرعي في الحكم، على أن يتم النطق بالحكم اليوم الموافق 4 من شهر يونيو 2022.

وكانت محكمة جنايات الفيوم، قضت في 2 من أبريل الماضي، بتأجيل الحكم في القضية، لسماع شهود الإثبات والطب الشرعي، في 7 مايو2022، خلال الجلسة الثالثة لمحاكمة المتهم، والتي قضت بتأجيل الحكم في القضية لـ 9 مايو 2022، لسماع شهود النفي، واستكمال المرافعة، والتي أصدرت حكمها في 9 مايو، بإحالة أوراق المتهم «أيمن.ع.ا»، و 5 آخرين إلى فضيلة المُفتي لإبداء الرأي الشرعي في الحكم، على أن يتم النطق بالحكم اليوم الموافق 4 من شهر يونيو 2022.

وفي نوفمبر الماضي، بدأت القصة بسماع صوت رصاصة حية خرجت من منزل المواطن «أيمن.ع.ا»، بمنطقة منشأة عبد الله – بالدائري الفيوم، وعلى إثرها أبلغ الأهالي على الفور الأجهزة الأمنية بذلك، وشهدت حينها المنطقة محاصرة أمنية شديدة، بعد إبلاغ الأجهزة بخروج صوت رصاصة حية من منزل مواطن بالمنطقة، واحتجازه حماته ورهائن في المنزل.

وهرّعت سيارات الشرطة إلى مكان البلاغ، وفرضت كردونا أمنيِّا تمهيدًا لمداهمة المنزل، والقبض على المتهم وخروج المحتجزين دون وقوع أي خطر منه عليهم.

ونجحت قوات تحرير الرهائن بجهاز الأمن الوطني، بالتعاون مع مديرية أمن الفيوم، في مُداهمة منزل «أيمن.ع.ا»، مُحتجز الرهائن وقاتل زوجته وحماته، بمنطقة منشأة عبد الله بالفيوم، في تحرير الرهائن المُحتجزين، بعد تبادل لإطلاق النار بين الشرطة والمتهم، ما أدى لإصابته بطلق ناري في الكتف، بجرح نافذ بالفخذ.

وتبينّ أن المتهم قَتل حماته، وتُدعى «فاتن.ع.ا»، في العقد السادس من العمر، وألقى جثتها في فناء المنزل، وعَثرت الأجهزة الأمنية بمحافظة الفيوم، على الجثة الثانية داخل منزل المتهم «أيمن.ع.ا»، الشهير بـ بلطجي الفيوم، وذلك بعد اكتشاف قتله لحماته، عقب احتجازها، رفقة عدد من الرهائن الآخرين؛ لخلافات أسرية بينهم، وتبينّ أن الجثة، التي عَثر عليها لزوجته الأخيرة، وتُدعى «رانيا.م.د»، وذلك بعد بحث أمني مُكثف بالمنزل استمر لساعات طوال.

وتعود وقائع الدعوى، إلى الفترة من سبتمبر وحتى نوفمبر الماضي، بمركز شرطة الفيوم، بقيام المتهم «عبد المعبود.س.ع»، والشهير بـ «أيمن عبد المعبود»، في العقد الرابع من العمر، بالاشتراك مع «محمد.س.م»، وشقيقه «إمام.س.م»، محبوس، و«إيهاب.م.ز.ع»، محبوس، وشقيقة «أيمن.ع.ا»، وهو المتهم الأول، وتُدعى «صابرين.س.ع»، وشهرتها «نجلاء»، وهي هاربة أيضًا، بـ ارتكاب عدة وقائع يُعد أبرز ذلك مقتل زوجة المتهم الأول ووالدتها.

وجاء في تحقيقات النيابة العامة أيضًا، والتي وجهت للمتهمين من الأول للخامس ارتكاب جرائم قتل وتعذيب المجني عليها زوجة المتهم الأول، وقتل وتعذيب حماة المتهم الأول، وشرع في قتل المجني عليهن: شقيقة زوجة المتهم الأول وتُدعى «رباب.م.د»، وطفلتي زوجته «جنى ونيرة.ح.ي.ع»، وتعذيبهن حتى تهديد السلاح، وأيضًا خطف والدة زوجته وشقيقة زوجته، واحتجازهن لمدة شهرين تحت تهديد السلاح، وأيضًا خطف كل من:«سيد.ر.ع» و«أحمد.ص.ر».

واستمر التحقيق مع المتهم، إلى أن أحيل إلى محكمة الجنايات بالفيوم، والتي أصدرت حكمها اليوم، بـ الإعدام شنقًا للمتهم «أيمن.ع.ا»، و 5 آخرين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.